Friendship

MESO ABDO SALE7 M A S 4 EVER
مرحبا بك عزيزي الزائر.
المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا.
إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه

[
Friendship

سبحان الله وبحمده وسبحان الله العظيم

                         كل موضوع يعبر عن رأى صاحبه وليس رأى المنتدى بأكملة        
  Each theme reflects the view of the author and not the view of the entire forum


    شارك برأيك ( السادات هل هو ذلك القائد العظيم ام هو ذلك الخائن العميل ؟ )

    شاطر
    avatar
    dreamman

    عدد المساهمات : 271

    شارك برأيك ( السادات هل هو ذلك القائد العظيم ام هو ذلك الخائن العميل ؟ )

    مُساهمة من طرف dreamman في الإثنين أغسطس 10, 2009 5:26 pm





    مسك السادات حكم مصر فى فترة هى الاصعب فى تاريخ مصر

    فقد تولى الحكم بعد وفاة اهم زعيم فى تاريخ مصر وكان من الصعب بل ومن المستحيل

    ان يقتنع أحد بأن هناك من يستطيع ان يجلس على كرسى جمال عبدالناصر؟

    ولكن جمال مات واصبح على السادات ان يجلس على الكرسى وقد جلس عليه حتى مات كما مات عليه جمال

    وكما سيموت عليه ان شاء الله حسنى مبارك

    وكأن قدر مصر ان من يجلس على كرسى الرئاسة لا يفارقه الا اذا فارقت روحه جسده اولا؟

    نرجع الى موضوعنا الاساسى والذى يشغل الرأى العام الا وهو ذلك الرئيس الذى مازال العالم والعلماء والباحثيين

    والمثقفين والسياسيين والاقتصاديين والاعلاميين وحتى السينمائيين فى العالم كله مختلفين عليه حتى الان

    فهناك من يوصفه بانه رجل كل العصور رجل الحرب والسلام

    كما وصفه الامريكان فى فيلم sadat 1983




    وبعد مرور 25 عام على هذا الفيلم

    جاء فيلم اخر وهو فيلم كوميدى ( ليس سياسى )

    i love you man

    ليوصف السادات باته ذلك الرجل الذى يشبه الكلب

    ليتقلب الرأى العام فى مصر


    A dog with the name of "Anwar Sadat" in the 2009 film "I Love You, Man" is
    the subject of a lawsuit.


    نرجع الى ذلك الرجل مرة اخرى فهذا الرجل اغرب شخص فى تاريخ مصر ( وفى رأيى اعظمهم )

    فهو من مسك الحكم بعد موت عبدالناصر وارض سيناء محتلة لينتصر بعد مرور 3 سنوات من حكمه ويرحع 10 كيلو متر من ارض سيناء

    وهذه معلومة مهمة جدا ان مصر عندما انتصرت فى حرب اكتوبر لم تسترد سوى 10 كيلو متر فقط من ارض سيناء

    وبقية الارض تم استردادها بعد اتفاقية ( كامب ديفيد)

    اذن فهذا الرجل انتصر واصبح الزعيم القائد الذى احبه كل الوطن العربى

    ولكن هل يرضى هذا الزعيم بذلك الحب وتظل باقى اراضى سيناء محتلة مثل اراضى الجولان ام ندخل حرب اخرى

    والجميع يعلم ان امريكا تدخلت فى نهاية حرب اكتوبر ورجحت كفة اسرائيل حتى انها صنعت ثغرة بين الجيش

    الثانى والثالث واستطاعوا استرداد 2 كيلو متر من الاراضى التى حصلت عليها قواتنا؟

    ما يحيرنى شخصيا ويجعلنى افكر جيدا وبل جيد جدا

    ما الذى يدفع شخص لفعل شئ يعلم جيدا انه سيدفع حياته ثمنا له؟

    فالسادات كان يعلم انه سيدفع حياته ثمنا لزيارته اسرائيل والتوقيع على اتفاقية كامب ديفيد؟

    ما الذى يدفع شخصا الى التخلى عن حب الناس الجارف له فهو القائد المنتصر

    ما الذى دفعه الى ان يكون الخائن العميل فى وجهة نظر ذلك الشعب العاطفى الاعمى المتعصب؟

    من يقرأ تاريخ هذا الرجل يجد انه كان ذكيا جدا بدرجة اكبر واعلى من زمانه

    فلماذا ضحى بكل شئ ومن اجل من؟

    هل من اجل استراد الاراضى المصرية التى كان من الصعب الحصول عليها مرة اخرى

    ودخول حرب مرة اخرى سوف يكلفنا سنين من التدمير والهدم والرجوع للوراء؟

    وهل كنا بالفعل مستعدين او لدينا القدرة لدخول حرب اخرى فى القريب العاجل لاسترداد باقى الارض

    فالواقع يقول لا والدليل على ذلك ان سوريا حتى فى حرب اكتوبر لم تتقدم مترا بل خسرت المزيد من الاراضى فى الجولان

    وبعد 36 عاما لم تدخل حرب اخرى ولم تاخذ شبرا واحدا من اراضيها.

    بل انها تبحث عن من يتوسط لها لعمل مفاوضات مع اسرائيل الان؟



    فى النهاية هل ترى السادات هو ذلك القائد العظيم رجل الحرب والسلام

    ام هو ذلك الخائن العميل ؟

    avatar
    Moon light

    عدد المساهمات : 374

    رد: شارك برأيك ( السادات هل هو ذلك القائد العظيم ام هو ذلك الخائن العميل ؟ )

    مُساهمة من طرف Moon light في الثلاثاء أغسطس 11, 2009 7:24 am

    السلام عليكم

    احب اقول هذا الشخص لم يتأتي في مصر شخصيه

    فذه بهذه الدرجه
    مثل هذا المفكر العملاق

    حقيقتا هذا الشخص لم يدخل في نظري كرئيس علي الاطلاق
    ولكنه تربع علي عقلي ووجداني
    بأنه رجل مصر حتي الان بلا ادني منازع

    في الواقع......اتحدث اولا عن عبد الناصر
    لان المقام يقتضي منا ذلك
    هذا الشخص كان في نظري رجل عصره وكان يساند الشعب ويناصر الفلاحين وغير ذللك رأيت ان هذا كله عباره عن شماعه زي ما بنقول في مصر بيعلق عليها ذنوبه وليست اخطائه

    هذا الرجل اذي الكثير من الناس بل لم يستكف بذلك بل اخذ يحرق ويقتل ويعدم ويعتقل هذا كله سرا لم يجرؤ علي العلانيه من هذا النوع لكي يحافظ علي علاقاته وكلمته الدوليه والعربيه لم ننكر انه سياسي من الدرجه الاولي الرفيعه

    ولكن ليس علي حساب الاخوان المسلمين الذي كان فرد لايتجزء منهم
    سانده حسن البنا وغيره من الرجال

    ساندوه جميعا حتي نال ما اراد
    وجاء الوقت لرد الجميل
    فكان الجزاء جميل الا وهو الرمي ف السجون والمعتقلات.......الخ.

    وكلمه رجال اريد بها حق وليس باطل

    وخير دليل من الاخوان المسلمين الحاجه/الكاتبه/ زينب الغزالي التي اثارت الجدل بكتابها

    ايــــــــــــــام مــــــــن حيــــــــــاتـــي

    التي فضفضت فيه عن الوان العذاب والمهانه الت تعرضو لها




    اما عن الرجل الذي نتحدث عنه

    الســـــــــــــــــــــــــــ دات ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا


    هذا الرجل الذي حلفت مصر والمصريين بحياته بانه كان يحب مصر حتي النخاع
    لا لشهره ولا لسلطه انا اظن انه لا يوجد رغبه في سلطه اكثر من التملك من مصر

    ومن شعبها

    اظن في هذا الرجل كان شخص يستطيع ان يكيف اموره في هذا العداء الطاغي من الناحيتين
    سواء من الصهاينه
    ام
    من اولاد العم سام

    ما اود ان اقوله هو انا لا تستطيع ان نوفي هذا الرجل حقه مهما وصفناه والله اعلي واعلم
    لكن انا لا اتفق مع من يقول انه شخص طاغيه

    لانــــــــــه انسان يوزن الاشياء
    قيل استخدامها في سوق البشر

    اما من ناحيه ذهابه اليهم ذهب اليهم ليوهم الناس ان مصر تريد السلام
    وان حقها منهوك ومغتصب في الاجواء من مساعده امريكا لاسرائيل



    واعذرني ان كنت قد اطلت




    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    وفي الختام لا اقول وداعا ولكن اقول اهلا وسهلا في رد جديد انشاء الله























    avatar
    vive la'moure

    عدد المساهمات : 90

    رد: شارك برأيك ( السادات هل هو ذلك القائد العظيم ام هو ذلك الخائن العميل ؟ )

    مُساهمة من طرف vive la'moure في الأربعاء أغسطس 12, 2009 4:21 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم
    صباح يوم الخامس عشر من يوليو عام 2003 صدرت جريدة الشرق الأوسط تحمل في صدر صفتحها الاولي حواراً مع
    كرم زهدي
    رئيس مجلس شوري الجماعة الاسلامية
    وذلك من داخل سجن العقرب شديد الحراسة
    ففي ذلك الحوار فجر كرم زهدي مفاجأة كبيرة بتصريحه ان السادات قد مات شهيداً في قتال فتنة وأنة ( كرم زهدي ) لو عاد به الزمن مااشترك في قتله.
    جاء هذا التصريح بعد سنوات من مبادرة وقف العنف التي أعلنها قادة الجماعة من وراء القضبان والمدعومة بسلسلة من أربعة كتب تعلن فيها تراجعها عن الاخطاء التي ارتكبتها في الماضي بسبب إساءة فهمها لمفهوم الجهاد
    البعض قابل هذه التوبة بترحيب شديد
    والبعض الاخر شكك في صدق النيات وشم رائحة صفقة ما مع أجهزة الامن المصريه لكن من المؤكد أن الجماعة الإسلامية بتصريحها هذا قد أعادت نفسها الي دائرة الضوء بعد ثلاثة وعشرين عاما من ارتكابها إحدي اهم حوادث الإغتيال في المنطقة والأولي من نوعها في تاريخ حكام مصر
    وعلي كل يكفي أنه قدم لمصر بل وللمصريين مالن يقدمه من بعده أي رئيس كان من قبله عبدالناصر يقوم بالتأميم لتعزيز الدخل القومي وجاء من بعده من يقوم بالبيع لمن يحمل أموالا أكثر وبيع سنوات قضتها مصر من عمرها في مرارة الاحتلال وذله وسواء كان السادات ذلك البطل أو ذلك الخائن العميل ألا يكفي قول
    المتناقض في وصف السادات
    الاول يقول أنه ذلك الخائن العميل
    الثاني يقول بطل الحرب والسلام
    الثالث يقول أنه لو ترشح لرئاسة أمريكا كان يمكن أن تكون له الشعبية
    الرابع يصفه بالنازي
    الخامس بالغ في ذكائه حتي قالوا عنه في اسرائيل ماقالوه عنه في ترشحه في امريكا
    لكن لكي لا أطيل اريد أن أدعوكم لمشاهدة ذلك الفيلم الوثائقي عن الرئيس الراحل
    الـســــ دات ـــا
    avatar
    dreamman

    عدد المساهمات : 271

    رد: شارك برأيك ( السادات هل هو ذلك القائد العظيم ام هو ذلك الخائن العميل ؟ )

    مُساهمة من طرف dreamman في الأربعاء أغسطس 12, 2009 4:30 pm

    اشكرك صديقى viva la 'mour

    على ردك

    ولكن هل ترى السادات من وجهة نظرك هل السادات هو ذلك القائد العظيم ام الخائن العميل؟

    هل تحقق لنا السلام ام تحقق لنا الاستسلام ؟

    بالنسبة للافلام الوثائقيه فهى لا تعبر عن حقيقة اى شئ اكثر مما تعبر عن وجهة

    نظر صناع الفيلم فى الشخص وهى لا تعبر عن حقيقة لانه كما ناقشنا من قبل

    التاريخ المصرى عموما والتاريخ الحديث خصوصا ملئ بالزيف .

    avatar
    vive la'moure

    عدد المساهمات : 90

    رد: شارك برأيك ( السادات هل هو ذلك القائد العظيم ام هو ذلك الخائن العميل ؟ )

    مُساهمة من طرف vive la'moure في الخميس أغسطس 13, 2009 12:31 am

    رابط الفيلم

    mediafire.com ?4d1ghnm3ims

    اما عن وجهة نظري في الرئيس الراحل فيما يخص قرار الحرب فهو لم يكن قراره وحده وإنما كان قرار شعب بأكمله وإذا سألت أي شخص لن ينتقد قرار الرئيس وهذا رأيي
    وأما عن قرار السلام فهو قرار صائب وسليم وأظن لو عاد الزمن بالسادات لكان قد أخذ القرار نفسه لأنه لن يظل يحارب حتي الابد ولكنه رأي أن قرار السسلام كان لابد منه بل وكان مفروضا عليه ذلك لأن الجيش في ذاك الوقت كان يستطيع أن يحارب اسرائيل حتي يمحوها من الوجود ولكن اسرائيل لم تكن وحدها بل دخلت امريكا الحرب لمساندة الجيش الاسرائيلي المتقهقر وإن كان السادات لم يدخل في السلام ويوقع المعاهدة *معاهدة كلب ديفيد* كما أسميها أنا سيكون بذلك قد دخل ثانية في حرب غير متكافئه مثلما فعل عبدالناصر ويقع ثانية تحت الاحتلال الكلي لمصر وليس احتلال سيناء فقط
    إذا نحن نري من وجهة نظر واحدة فقط وأعتقد لوطال الزمن بالسادات لقام باسترداد سيادة سيناء المنزوعة الان وهذا ليس قولي ولا في اعتقادي فقط ولكنه أيضاً قول جيهان السادات كما قالت في الفيلم المذكور أعلاه
    إذا فالسادات لم يكن خائنا عميلا وإلا أنه لم يقدم علي قرار الحرب من الاساس ولكانت سيناء مثل الجولان حتي الان أما مبارك هو الذي لم يستطع أن يكمل مسيرة رئيسه الاسبق ورضي بحال مصر وأن يكون خاضعا لأعدائه ليبقي علي كرسي الرئاسة ومن حوله رجاله يرفعون الراية النصر لمبارك وليس لمن دفع حياته ثمناً لها







    وهذا رأيي

    لكنك أخي دريم مان لم تبدي رأيك حتي الان
    فأيهما تري السادات ذلك البطل رجل الحرب وشهيد السلام
    أم تراه ذلك الخائن العميل ؟
    avatar
    dreamman

    عدد المساهمات : 271

    رد: شارك برأيك ( السادات هل هو ذلك القائد العظيم ام هو ذلك الخائن العميل ؟ )

    مُساهمة من طرف dreamman في الخميس أغسطس 13, 2009 2:39 pm

    السلام عليكم ورحمة الله

    اولا احب ان احيى صديقى viva la'moure

    على رده الجميل وعلى اضافته للفيلم التسجيلى اللى انا اتفرجت عليه قبل ان ارد وهذا هو ما اخرنى فى الرد عليك


    لقد اردت معرفة رأيى فى هل السادات هو القائد العظيم ام الخائن العميل؟

    انا احببت ان اؤجل رأيى للاخر حتى لا اؤثر على اى شخص يريد ان يرد

    ولكن طالما سألتنى هذا السؤال فانا مقدرش اتأخر عليك وهرد عليك من عدة جوانب

    اولا : يجب ان نتفق انه بشر وان زمن الملائكة على الارض انتهى من الالاف السنين ان لم تكن ملايين السنين

    وانه ليس بنبى لان زمن الانبياء انتهى بسيدنا محمد عليه الصلاة والسلام.

    من ذلك المنطلق نستطيع ان نتناقش فى انجازاته واخطاؤه

    ففى حالة السادات قد دفع ثمن الاثنين معا فى وقت واحد وهى حالة فريدة من نوعها

    فاذا كان السادات مات بسبب توقيع اتفاقية السلام كامب ديفيد مع اسرائيل ( ورأيى انها احد انجازاته وقتها) وليس الان

    لانها الان احد اهم واكبر عيوب النظام المصرى ولكنه لم يكن سيستفيد من حرب اكتوبر وقتها الا بهذه الاتفاقيه

    وعودة بقية الاراضى المصرية.

    ولكن هل مات بسبب هذا فقط لا لم يكن هذا هو السبب الوحيد فى قتله بل اللعب بورقة الدين فى السياسة

    وهى سلاح ذو حدين الحد الاول فيه جماهيرى والحد الثانى هو حد القتل حيث من السهل ان يستحلوا دمك

    وهذا ما حدث مع السادات عندما اراد ان يلعب بورقة الدين ( الاخوان المسلمين) حيث اخرجهم من السجون

    وجعلهم يعيشوا افضل فترة فى تاريخهم فى مصر حيث ان المؤرخين السياسين اطلقوا على هذه الفترة

    فترة شهر العسل بالنسبة للاخوان والنظام . واصبحت شعبية وجماهيرية السادات فى القمة

    بعد تصريحاته الشهيرة بقيام الدولة المؤمنة وان الشرع هو من سيحكم

    ولكن السادات لم يلتفت الى الحد الثانى بعدما ذهب الى اسرائيل بعد اعتراض شعبى مصرى وعربى

    وتوقيع اتفاقية كامب ديفيد واعتراض الاخوان وقتها على السلام مع اسرائيل

    فاعادهم السادات الى المعتقلات مرة اخرى ووقتها ظهر الحد الثانى واستحلوا دمه.


    اعترف من خلال معرفتى ببعض الاشخاص فى الخارج ان كاريزمة وسياسة السادات الخارجية فاقت كل الحدود

    فهو اذكى شخص مارس السياسة الخارجية فى مصر بل والوطن العربى والعالم كله.فقد كان يقرأ كثيرا فى المستقبل

    وحتى من عارضوا قراراته وقتها علموا بعد عشرات السنين ان هذا الرجل كان يعرف ما لا يعرفون.

    وقد كان عقله يسبقهم بعشرات السنين.

    اما من ناحية السياسة الداخلية:
    فقد اخطأ السادات حين لعب بورقة الدين فى السياسة ويمكن ان يكون هذا هو الخطأ

    الاكبر فى تاريخه العظيم.

    وايضا القوانين الشهيرة التى ظهرت فى عصره ومن اشهرها عندما تطلقت ابنته

    وخرج الينا فى يوم وليلة قانون الشقة من حق الزوجه

    غير ان السادات هو المخترع الوحيد لمفهوم للديمقراطية انياب هو مفهوم لم يكن موجود الا عند السادات

    فالديمقراطية بمفهومها الطبيعى الحرية التى ليس لها انياب بمعنى متقوليش قول رأيك

    بس لو معجبنيش هدخلك المعتقل.

    ما اردت ان اوضحه فى البداية انه ليس هناك انسان معصوم وكل شخص له انجازاته واخطاؤه

    ولكن فى رأيى الشخصى ان انجازات السادات تشفع له كل اخطاؤه اينا كانت

    فهذا الرجل اعاد لنا الكرامة التى ظلت مفقوده 25 عاما منذ حرب 48 ولم ننتصر على اسرائيل فى اى معركة

    حتى اتفاقية كامب ديفيد وقتها كان الاختيار الاذكى للسادات لرجوع الارض المصرية لنا

    مرة اخرى .


    بالنسبة لرأيى الشخصى فالتاريخ المصرى الحديث كله لم يكن به قائد عظيم

    وايضا لم يكن به الخائن بمفهومه السطحى .

    بل كلهم اشخاص خدعهم اشخاص اخريين بأن الشعب يريدهم طول الوقت على الكرسى

    صحيح حدثت فقط مع جمال ( ولكن الشعب كان ينظر الى جمال نظرة الاب التى لا يمكن ان يتخلى عنه ابناؤه)

    نوره هانم

    عدد المساهمات : 1

    رد: شارك برأيك ( السادات هل هو ذلك القائد العظيم ام هو ذلك الخائن العميل ؟ )

    مُساهمة من طرف نوره هانم في الخميس يوليو 15, 2010 4:10 pm

    ]center][size=24
    ]االموضوع شيق
    ولكن يمكن الرد علية بجمله
    لمن اراد ان يفهم
    ويمكن الرد عليه بكتب ولن يفهم
    من لا يريد ان يفهم
    او في قلبه مرض
    نفترض جدلا السادات عميل
    والذي ردد هذا الكلام هم اما الاخوان بمصر
    او السوريون
    وبعض الثكالي العرب
    وبعض المضللين فكريا
    وكلهم له اسبابه
    ونبدا بالاخوان
    هم احقر من ما يتصورهم بشر لانهم لو صادقون مع انفسهم وليس مع غيرهم
    فان في الامه من هو اشد واضل من السادات فاين هم
    ولكنهم خيل طروادة
    والسوريرن هم مضللون من حكومتهم
    ولو حكومتهم صادقه مر علي احتلال الجولان ما يقارب 40 سنه
    ومر علي خيانه السادات ما يقارب 30 سنه ولم تنطلق طلقه واحدة تجاة الجولان
    ورغم كثرة نيرانهم تجاة فلسطين وتجاة السوريزن نفسهم
    وتجاة الاردن
    الثكالي العرب اللذين هتفو لعبد الناصر
    لانهم تعودو الجلوس علي الكراسي وياتي من يحقق لهم رغباتهم
    حتي مشاكلهم الداخليه مثل اليمن وغيرها
    والمضللون فكريا لو ناديت الف سنه قادمه فهم عماة القلب وليس البصر
    وماذا خان السادات اقصي ما قالوة انه اعترف بان فلسطين ارض اسرئيل
    فليذهب كل العرب يعترفو ان مصر ارض يهوديه
    ماذا يضر ولكنها شماعه عجزهم السادات ظل يدافع عن العروبه
    وعندما شعر بانهم اصحاب شعارات لا فعل
    تنبهه لان سيناء مازالت تحت الاحتلال
    وان العرب في اماكنهم يتفاخرون بالنصر
    علي حساب سيناء
    رحم الله السادات
    ليت الله ياتينا بمثله
    في اي بلد عربي

    [/size]
    [/center]
    avatar
    dreamman

    عدد المساهمات : 271

    رد: شارك برأيك ( السادات هل هو ذلك القائد العظيم ام هو ذلك الخائن العميل ؟ )

    مُساهمة من طرف dreamman في الإثنين يوليو 19, 2010 10:34 am

    شكرا على الرد

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 25, 2017 7:14 pm